الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة542

اعداد الدكتور / محمد عبد الفتاح

أخصائي نفسي

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

الوسواس القهرى

السلام عليكم

في البدايه اود ان اشكركم على ما تقدموه شكرا لكم وأثابكم الله وجزاكم خير الجزاء أتمنى ان تردوا على رسالتي هذه وان لا تغضوا النظرعنها وتنسوها فأنا في اشد الحاجه إلى من يعطيني نصيحه وكم أتمنى ان يجعلك الله سببا في شفائي او تحسن حالتي

يادكتور اذا لم يصلني جواب لأعرف ماذا افعل سأستمرعلى مقاومتي التي لا تجدي نفعا وأرجوا منكم فضلا لا أمرا ان لا يصلني الرد أن إذهبي الى طبيب نفسي فقد سئمت هذا الرد ولوا اني اقدر لربما ذهبت لأريد ان اطيل في الرساله فأنا اعلم انه لاوقت لديكم واعتذراشد الاعتذارعلى ذلك انا مريضة بالوسواس القهري واعتقد انه اصبح مرض العصر ولا أعرف لماذا ؟

سؤالي هو كيف يحدث هذا المرض اعني من هم المعرضون له وماهي الأعراض ؟ لقد قرأت له التفسير الطبي واستمعت ايضا لأقوال الشيوخ فسمعتهم يقولون لمن هو مريض به إفرح أيت فرح فإنه  الوسواس  يأتي لمن هم على درجه من الإيمان ثم يقولون له المريض عليك بالإستغفار اعرف انه يجب علينا الإستغفار ولكن هل نحن مذنبون هل نحاسب على مرضنا هذا؟ اريد ان اعرف الجواب لأني خائفه جدا وكما يقول الأطباء مريض الوسواس يملك ضميرا شديد الخوف وفي إعتقادي هنا الضمير يكمن المرض اعتذر على الفلسفه أنا لا أعرف متى وكيف بدأ معي هذا المرض ولا كم سنة لي أعاني ولكن أقل تقدير8 سنوات من الهم والخوف والإحتقار للنفس وأشدهم علي كبريائي الذي إنهار ولازلت احاول ان ابقي على مابقي منه وأزعم اني امام عائلتي هنا المصيبه اني طبيعيه ولست مريضه واخاصم واجادل واذا حدث ان رأو علي شيئا احاول إقناعهم اني افعل ذلك كعاده واني طبيعيه وحره في تصرفاتي مثلهم ولكن اعرف من نظراتهم القاتله وهمساتهم وأقوالهم أنه لايصدقوني لأستطيع بعد كل ذلك الصراع بيني وبينهم اني سليمه ان أأتي قائلة لهم اريد الذهاب إلى الطبيب انا طالبه بالجامعه قسم التمريض ولدي ايام اطبق في المستشفى فلوا ذهبت إلى الطبيب لن يعلم احد ولكني لا أستطيع الذهاب من دون علم ابي وامي لم افعل في حياتي شيئا بدون علمهم وانا لاأقدر ان اقف امام الطبيب وأقول له اني مجنونه فكل ما أفعله جنون ولطالما سخرت من نفسي وهذا ما يعذبني اعلم اني على خطأ ولا أستطيع التوقف لماذا؟ لمحه أخبركم فيها عن مواضع المرض في الوضوء في التسميه أردد التسميه مرارا وتكرارا لعدد غير معروف وليس ذلك وحسب فقد سمعت حديثا انه لا يجب ان نزيد في مثلا غسل المرفق عن 3مرات فأصبح يخيل لي أني زدت وأعيد الوضوء من جديد   أصبحت أتعب كثيرا وأتباطأ وحتى عند دخولي دورت المياه أعزكم الله أقف مطولا أنظر لوجهي في المرأه وأأتي بكل الأفكار حتى أخر وقت الوضوء وأتعب وعلامات التعب واضحه على وجهي ناهيك عن أقوال أهلي لي عن بقائي الطويل رغم أني أصبحت لاأبقى طويلا إلا بعض الأحيان ولكن رسخت في عقولهم الصوره الأولى الصلاه في التكبير والنيه يخيل لي أني لم أنوي أوأني اخطأت فقلت مثلا صلاة العشاء بدل المغرب أو أني لم أكبر وبعض الاشياء وحديثا إشتد علي هاجس اني أخطأت في عدد الركعات ولاكني لا أستجيب ولا أعيد الصلاه بل أسجد سجود السهو في كل صلاه فهل هذا جائز؟ قراءة القران يخيل أيضا لي أني أخطئ في قراءة الأيات والتجويد رغم أني اعلم ان قرأتي ممتازه ومعدلي في القران إما90 او 97 والحمد لله أصبحت لا أقرأ القران لأني تعبت فقد أقرأ يوم الجمعه وحتى أني كل جمعه أقرأ 3او4 صفحات من سورة الكهف ولاأكمل قراءة السوره فهل هذا جائز ؟ الأكل وهذا يرهقني جدا التسميه قبل الأكل أسمي مرارا مرارا عشرات المرات وبصوت مرتفع يخيل لي أني لم أسمي او أخطأت في التسميه ولاأنتهي حتى اجد الأكل باردا واجد ان طاقتي أنتهت الدعاء و الأذكار والإستغفار والصلاه على النبي عليه افضل الصلاه والسلام كل شئ الإستغفار مئة مره اعيده وأقول خطأ وكلما رأيت او سمعت شيئا خطأ عدت الكره حتى نور غرفتي أخشى من إغلاقه علي لم أضغت على المفتاح جيدا اخشى حصول اي شئ بسبي والحمد لله إلى الأن الوسواس لم يتدخل في عملي ودراستي ولكني أتعب فمع كل هذا المرض طاقتي لاتحتمل تعب الدراسه فأنتم أدرى مني بتعب الدراسه في الأقسام الطبيه وخوفي ان يتدخل المرض في عملي فهو إلى الأن لم يتدخل والحمد لله أعرف أني أطلت كثيرا ولكن معاناتي لاتحتمل حملها السطور ولاتعبر عنها الكلمات  وأتمنى وأرجوا أن تلقى رسالتي عندكم قدرا من الأهميه وأن تجيبوني على تساؤلاتي وان لا تبخلوا علي بالرد فأنا لولا أني محتاجه لما قمت بعرض مشكلتي ونشر اسراري وجزاكم الله خير الجزاء في الدنيا والأخره وأنا أشكرك جزيل الشكر فمن لايشكر الناس لايشكر الله .

رد المستشار

أختي الكريمة أنت لست مذنبة و لست محاسبة على أعراضك الوسواسية التي ذكرتيها ، و لا تصفي نفسك يا أختي بالجنون فالوسواس القهري ليس جنوناً كما أن مقاومتك هذه للعلاج حاولي أن تواجييها فكل إنسان مثلما يتعرض للإصابة بمرض بدني فهو عرضه للإصابة بمرض نفسي ، ولا تخشي من ذهابك للطبيب النفسي فقد ذهب له كثيرون مثلك و ذكروا أعراضهم و تم وضع البرنامج العلاجي المناسب لهم وقد شفاهم الله و عفاهم ، وأود أن أطمئنك بأن مشكلتك التي تعاني منها قد شفي منها معظم المصابين بها لذلك ، فيجب عليك أن تحصلي على العلاج الدوائي تحت متابعة طبيب نفسي وأن تتلقي علاج نفسي حيث أنك تعانين من الوسواس القهري و مصاحب للقلق .

ويعتبر العلاج النفسي ذا فائدة كبيرة في التغلب واستمرارية التحسن ويعتبر العلاج السلوكي المعرفي أهم أنواع العلاج النفسي الخاصة بالوسواس القهري، خاصة ما يعرف بالتعرض ومنع الاستجابة وهو الطلب من المريض تعريض نفسه للأشياء التي تثيره لفعل الأفعال القهرية ثم الطلب منه عدم عمل هذه الأفعال القهرية وبتكرار هذه العملية يخفف القلق تدريجياً وهذا العلاج ثبت فعاليته بصورة جيدة في علاج الوسواس القهري خاصة وأن المريض يستطيع أن يكون معالجاً لنفسه أي العلاج الذاتي بعد أن يتعلم أسس العلاج وطريقة التعرض لمثيرات الوسواس القهري فالخاصية الجيدة في العلاج النفسي انه يستمر حتى بعد أن يتوقف المريض عن جلسات العلاج .


 القلق الإجتماعى

السلام عليكم

مرحبا انا فتاه من الاردن ومشكلتي كالتالي عمري الان 23 سنة اعمل موظفة في شركة المهم انني انسانة تخاف من كل شي ولا يوجد لدي شخصية واخجل ان اطلب حقي من اي انسان واخجل من كل شيء واكون امام الناس خائفة متوترة اتلعثم بالكلام لا اعلم اذا انني كنت جميلة ام لا لدي حبيب يتجاهلني بكل وقت وانا الان حزينة لا يوجد من احد ان يفهمني وان يعطف علي لا افكر بعقلي حتى امي وابي دائما يقولون انني مجنونة لا انفع لشيء وكلامهم يؤلمني كثيرا لا يوجد لدي شخصية لا في البيت ولا في العمل ولا حتى مع حبيبي حتى مع اصدقائي لا اعرف كيف اتعامل معهم ماذا علي ان افعل وهل انا حقا تاة مجنونة لا انفع لي شيء تمنيت الموت مرارا ولكن ليس الانتحار هل يوجد حل لي مشكلتي اتمنى ان اقف امام جميع الناس واعيش مثل كل فتاة تحب وتمرح على العلم بأنني في العمل اكون خائفة ومتوترة عندما يأتي مديري اخاف ان يطلب مني اي شيء ولا استطيع ان انجزه وانا فتاة لا تسطيع الرد على اي شخص وابكي لاي شيء سواء كان تافها ام لا اتمنى مساعدتي ولكم مني جزل الشكر.

رد المستشار

الأخت السائلة أنت تعاني من الخوف الاجتماعي أوالرهاب الاجتماعي وهوحالة نفسية اجتماعية تظهر في صورة تحاشي الآخرين ، وعدم الثقة بهم ، والتردد في الإقدام والالتزام وعدم الميل إلى المشاركة الاجتماعية وعادة ما يصاحب الخوف الاجتماعي اضطرابات جسمية ونفسية منها :- ارتجاف الأطراف والشفتان  - العرق الزائد عن حده  - شحوب لون الوجه - الشعور بتوقف التفكير أو تعطله بسبب القلق الزائد - التحدث بصوت عال غير طبيعي وصدورالكلمات غير المرتبة  - هروب الكلام - الشعور بأن جميع الناس تركز عليه وعلى تصرفاته - فقد السيطرة والتحكم في الذات .

• أضرار المخاوف الاجتماعية على الفرد:

1- الشعور بالدونية .

2- الشعور بالغربة والانعزال لعدم القدرة على الدخول في حوار مع الآخرين .

3: - التردد في الإقدام والالتزام بالصمت  .

4- هدر الوقت في ماذا سيحدث لو فعلت كذا وكذا وفي المواقف الماضية  .

5- ضياع حقوق الفرد المالية والاجتماعية  .

6- قد يلجأ الفرد إلى تعاطي المهدئات النفسية  .

7- انعدام الثقة في الذات  .

• العوامل المؤدية إلى المخاوف الاجتماعية :

1- أسلوب التربية ، ومنها :

- التشدد في العقاب عند أقل الأخطاء  .

- استخدام أسلوب التحقير والتصغير من شأن الطفل أمام الآخرين  .

- المبالغة في التدليل  .

- تنمية وتشجيع هذا الأسلوب بالقول بأنه خجول ومؤدب  .

- عدم الشعور بالأمان  .

2- الشعور بالنقص :

وجود عاهات جسمية أو شكل غير مقبول من وجهة نظر الشخص أو من نظرة الآخرين إليه أو ضعف في نسبة ذكاء الفرد أو اضطراب في القدرات المهارية  .

3- الاكتساب :

تنتج معظم مخاوف الأفراد وخاصة الأطفال عند التعلم والاكتساب ، بمعنى أن الطفل يتعلم من أبويه والأفراد المحيطين به ، ويخاف من أشياء وأشخاص وأوضاع معينة ، ويكون التعلم هنا نتيجة المشاهدة كأن يشاهد خوف الأب أو الأم من بعض الأمور ، فيقلد ذلك الخوف ثم ينمو هذا التقليد لتنشأ عنده قاعدة الخوف  .

4- العامل النفسي :

الإحساس بالذنب والخوف من الانتقام والعقوبة والإحساس بوطأة الجريمة ، هي دوافع نفسية تبعث على الاضطراب وبروز حالات الخوف  .

5- التجارب الخاصة :

ينشأ الخوف أحياناً بسبب خوض تجارب سيئة أو مؤلمة مر بها ، كخوف الطفل مثلاً من زيارة الطبيب ، لأنه سبق وحقنه بإبرة موجعة ، أو خطأ أمام الأصدقاء مما أدى إلى سخرية الآخرين منه  .

العلاج السلوكي هو علاج جيد وفعال، ولكنه يتطلب الالتزام المطلق، يتطلب الصبر، يتطلب الإيمان والاقتناع بفعاليته، ويحبذ أن يكون تحت إشراف مُعالج بصورة مباشرة  ويقوم العلاج السلوكي على مبدأ أن المخاوف هي مكتسبة ومتعلمة، وليست شيئاً من الفطرة، وبناءً على ذلك فإن ما هو متعلم أو مكتسب يمكن أن يفقد بنفس الطريقة التي اكتسب بها، يتطلب العلاج السلوكي اتباع خطوات تطبيقية عملية، ويتطلب كذلك ما يعرف بالتغيير المعرفي، بمعنى أن يكون الإنسان لديه الإرادة، وخارطة التفكير الجادة من أجل أن يتغير .  

و خطوات العلاج تتمثل في الآتي:

إجراء تحليل دقيق للمخاوف ونوعها وكيفيتها وحجمها ومُثيراتها، ونتائجها، وما يمكن أن يزيدها، وما يمكن أن يخففها هذا يُعرف بالتحليل المعرفي السلوكي، ولا بد أن يقوم الشخص بكتابته والتأمل فيه وتدارسه، وحين تبدأ خطوات العلاج يجب أن يبدأ الإنسان بأقل المخاوف شدةً وحدةً ، وبعد ذلك خطوات العلاج تتمثل في المواجهة، ومع المواجهة لا يطبق التجنب أو يبتعد الإنسان عن التجنب لمصدر خوفه، والمواجهة هي مواجهة في الخيال ومواجهة في الواقع، تبدأ المواجهة في الخيال بأن يجلس الإنسان في مكان هادئ، ولا يكون حوله أي نوع من الضوضاء، وأن يخصص وقتاً لا يقل عن نصف ساعة لكل جلسة علاجية نفسية، ويتأمل الإنسان واحدة من المخاوف التي يعاني منها ويبدأ بالأقل، وهنا يتأمل أنه في مواجهة كبيرة لمصدر الرهاب وفي حالتك هو الخوف الاجتماعي، تأمل أنك أمام تجمع كبير من الناس، تأمل أنك أمام مسؤول كبير، تأمل أنك الشخص الوحيد الذي يجب أن تصلي بالجماعة مثلاً في ذلك اليوم، تأمل أنك وضعت في موقف اجتماعي تكون فيه أنت الذي تقود ولا تُقاد  هذا التأمل يجب أن لا يقل عن عشرين دقيقة، والإنسان إذا طبقه بالصورة الصحيحة يجب أن يحس بنوع من القلق وزيادة في ضربات القلب، وقد شهدت ذلك عند بعض المرضى الجادين في تطبيق هذه العلاجات، ومن المهم جداً أن لا يخرج أو يشرد الإنسان بخياله التأملي حين يبدأ بالإحساس بالقلق والخوف وتسارع ضربات القلب؛ لأن هذه هي المواجهة الضرورية  وجلسات العلاج النفسي السلوكي بهذه الطريقة تتطلب اثنا عشرة جلسة على الأقل، ومن المتوقع أن يرتفع القلق والتوتر في الثلاث أو الأربع جلسات الأولى، وفي الجلستين أو الثلاث التي تعقب ذلك يتوقع أن يكون مستوى القلق ثابتاً ولا يزيد، أما في بقية الجلسات فمن المتوقع أن ينخفض مستوى القلق حتى يصل إلى المستوى العادي  .

بعد أن تبدأ في التمارين السلوكية في الخيال تنتقل في اليوم الثالث إلى التطبيق العملي، وأيضاً قم بتحليل نفسي، اكتب في ورقة كل أنواع المخاوف الاجتماعية التي تعاني منها، أنت ذكرت على سبيل المثال الانسحاب الاجتماعي، إذاً يجب أن تضع لنفسك جدولاً يومياً تقوم فيه بزيارة أكبر عدد من الناس، تكون في صلاة الجماعة في الصف الأول، تُشارك في كل المناسبات، وهذا يساعدك كثيراً إذا طبقته بالصورة الصحيحة، وكذلك حاول أن تكون صاحب مهارات اجتماعية عالية، وذلك بأن تنظر إلى الناس في وجوههم، ويمكنك أن تأخذ نفساً عميقاً وبسيط حين تقدم على مقابلة أي إنسان، وحين يلقي عليك أحدهم التحية حيّه بأحسن منها وأطول منها، دائماً كن مستعداً ومحضراً لبعض المواضيع التي سوف تطرحها حسب ما تقتضيه المناسبة  . هذه التمارين تؤدي في الغالب إلى زيادة في القلق والتوتر، وهو ما تصفه بأنك تحس أنك غير مركز ومخنوق ومضطرب،سوف يأتيك هذا الشعور في الأيام الأولى بعد ذلك لن يزيد وفي نهاية الأمر سوف يختفي تماماً  .

الطريقة الثانية للعلاج السلوكي هي التفاعلات الاجتماعية الجماعية، ومن أفضلها ممارسة الرياضة الجماعية ، وحضور حلقات التلاوة، والمشاركة في الجمعيات الاجتماعية والنشاطات الشبابية الأخرى، هذه ذات قيمة علاجية كبيرة جداً بالنسبة لك .

الجانب الآخر والأخير في العلاج السلوكي هو التمارين الاسترخائية المتدرجة، وهنالك عدة تمارين، أبسطها الطريقة التي تعرف بطريقة جاكبسون، وفي هذه الطريقة اجلس مسترخياً في مكان هادئ، افتح فمك قليلاً، وأغمض عينيك، ضع يديك على صدرك دون القبض عليهما، أو يمكنك أن تضع اليدين على الجنب، ثم بعد ذلك خذ نفساً عميقاً وبطيئاً، املأ الصدر بالهواء حتى ترتفع البطن، اقبض على الهواء قليلاً، ثم بعد ذلك أخرج الهواء ببطء وشدة عن طريق الفم، كرر هذا التمرين عدة مرات، بعد ذلك ابدأ في التمارين الاسترخائية التأملية، وفي هذه تركز على عضلات القدمين وتقل مع نفسك: أنت الآن مسترخ في القدمين، ثم بعد ذلك تنتقل إلى عضلات الساق فالحوض فالبطن فالصدر وهكذا   

هنالك تمارين تعرف بتمارين قبضة اليدين، اقبض على يديك ببطء، وبعد ذلك شد على الأصابع بشدة شديدة، ثم ابدأ في استرخاء اليدين أيضاً بالتدرج، وهذا التمرين أيضاً يكرر على الفكين، اضغط على فكيك ببطء وشدة وقوة لمدة لا تقل عن دقيقتين، ثم بعد ذلك افتح فمك ببطء وتدرج أيضاً، وهنالك تمارين كثيرة جداً وعديدة، هنالك الكثير من الكتيبات والأشرطة التي توضح كيفية إجراء هذه التمارين،

ويفضل أيضاً أن يجريها الإنسان عن طريق معالج يقوم بتدريبه  لذا أرشدك أختي العزيزة إلى ضرورة الذهاب إلى معالج نفسي لكي يضع لك برنامج علاجي لكي تستطيعي أن تخلصي من مخاوفك و يعيد تأهيلك النفسي .


 عندما يغضب الزوج

السلام عليكم

كيف قلبى يقسى لكى استطيع التعامل مع الناس كلما تعاملت بحسن نيه وطيبه كلما الناس واقرب الناس لى مثل زوجى يتعصب عليا انا فعلا تعبت احاول اعمل اللى يرضيه يتعصب و يفضل غضبان و لو معملتش يقول انى مش مهتميه بيه بجد انا تعبت لدرجه الملل انا متزوجه بقالى سنه و ان شاء الله كلها شهور وياتى ولى العهد خايفه خايفه من تقلباته يوم يبقى حلو قوى وعشره متستحملش تفضل معاه ارجوكم اريد حل لانى فعلا فى حاله نفسيه سيئه جدا ولماذا الشباب يتغيرون بعد الزواج بنسبه 365 درجه ليه واحنا ذنبنا ايه  .

رد المستشار

وهل أنت لم تتغيري أختي الكريمة ؟ هل أنت ظللت على ما أنت عليه مثل أول يوم زواج أم أنك تغيرتي ؟ إن هذا النوع من الرجال هم الذين تستنفر أعصابهم ويغضبون لأتفه الأسباب ولذالك يصعب علينا التعامل معهم بيسر وسهولة ولكن لا مستحيل في سبيل تحقيق السعادة الزوجية ، وحتى لا تخسري زوجك العصبي لا تدخلي معه في مناقشات حادة وإذا وجدته ثائرا يجب عليك أن تتركيه حتى يهدأ وبعدها تأتـــي ردة فعلك المملوءة بالعطف والهدوء بعيداً عن العصبية والانفعال الزائد وبعدها ستلاحظين أنك قد سيطرت على الموقف واستطعت امتصاص غضب زوجك وكسبت وده  .

 

كيفية التعامل مع الزوج اثناء غضبه :-

·        يجب ان تعلمي نفسيته جيدا وتراعيها إذ لا تتحدثي معه في وقت يكون فيه مستفزًا أو غاضبًا أو متعبًا أو حزينًا .

·   لاحظي تعابير وجهه وافهميها جيدًا، إذا شعرت أن ملامحه فيها غضب أو شدة، أو أنه يتنفس بسرعة، أو ينظر بشدة، أو يتلفت بقوة اعلمي أنه على وشك الانفجار في لحظة غضب، تجنبي الاحتكاك معه أو إثارة غضبه .  

·   في حوارك معه كوني لبقة واحترميه لا تستفزيه بالإصرار على رأي ما، أو معارضته بحدة، أو الاستهزاء به أو بكلامه بل اطرحي رأيك بلباقة واسأليه عن رأيه باحترام لأن الإنسان العصبي في حاجة للتقدير والاحترام وإذا أعطيته التقدير اللازم لن يثور عليك بإذن الله .

كيف تتعاملين مع زوجك عندما يثور في وجهك؟

في اللحظة التي يغضب فيها بشدة ويبدأ بالصراخ كوني هادئة ومتماسكة وقوية، انتبهي فالتوتر، وكثرة الكلام والحركة، والبكاء، والضعف، والخوف، كل هذه الأمور ستزيد من حدة غضبه وعصبيته، لا تقفي بخنوع وخوف وذل بل قفي أو اجلسي بثبات منتصبة القامة ولكن باحترام،ولا تنظري له بحدة، ولا تجعلي نظراتك تبدو بلا معنى وكأنك لا تهتمين به وبكلامه انظري إليه باهتمام لكن دون حدة و استمعي له جيدًا وأكدي له أنك تسمعينه، فأشد ما يمكن أن يثير غضبه أن يشعر أنك لا تسمعينه ولا تعرفين ماذا يقول أشعريه أنك تتابعين كلامه وتفهمينه و أشعريه أنك تقدرين شعوره ولا تتجاهلينه  مثلاً عبارة: «ليه انت غاضب؟» أو «هذا لا يستحق الغضب» أو «هدئ أعصابك لا داعي لكل هذا!» هذه العبارات تشعره أنك لا تقدرين موقفه ولا تفهمين لذا فسيغضب أكثر! لكن عبارة «فعلاً هذا الأمر يثير الغضب معك حق لكن بإذن الله لن يتكرر» ستجعله يهدأ لأنه سيشعر أنك تقدرين شعوره، لا تناقشي ولا تتنازلي له بسرعة لتسكتيه، بل أجعلي النقاش لوقت لاحق بطريقة لبقة «نتفاهم بإذن الله فيما بعد»، «خلاص نشوف حل للموضوع»، «يصير خير بإذن الله» لأن الرضوخ والتنازل الدائم يجعلك تخسرين وتتألمين دائمًا و احتسبي الأجر في صبرك عليه تلك الساعة، وتذكري أنه شخص أشبه بالمريض وأن هذه الساعة ستمر وتنتهي بإذن الله .

ماذا تفعلين بعد انتهاء ساعة الغضب؟

أجعليه يشعر بأنك متألمة ومتأثرة وحزينة بصمت، لكن دون أن تعاقبيه أو تشعريه بالبغض، حاولي أن تظهري عليك إمارات الحزن والألم فبعض الزوجات يتعرضن لنوبات الصراخ والغضب من أزواجهن ويتألمن بشدة، لكنهن يعدن للتعامل مع أزواجهن بشكل عادي فلا يشعر الزوج بأنها تألمت أو تأثرت وبعض الزوجات يقمن بعقاب الزوج بعدم التحدث معه أو مقاطعته مما يدفع بالزوج للعناد وافتعال المشاكل معها أكثر وهذا خطأ عامليه بشكل جيد بل رائع، لكن أشعريه بأنك حزينة ومنكسرة هذا سيجعله يشعر بالندم إذا استطعت أن تتحاوري معه بهدوء فيما بعد، فتحدثي معه عن هذا الموضوع وعن أثره على حياتكما أشعريه بأنك تحبينه وأنك تودين لو تكون حياتكما أسعد، لكن هذا الغضب يؤثر عليكما ساعديه في علاج نفسه، أرشديه لطرق التحكم بالغضب التي أرشدنا لها الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، مثل الوضوء وصلاة ركعتين والجلوس أو الاستلقاء وذكر الله، واشتري له أشرطة أو كتبًا تساعده على علاج نفسه بإذن الله .


 اتكلم بسرعه واتلعثم

السلام عليكم

انا لااعلم ان كانت مشكله نفسيه ام عصبيه ولكن مشكلتي هي انني منذ اربع سنوات اصبحت اتكلم بسرعه واتلعثم  تاتاه ولا ادري ما السبب فاصبحت تسبب لي حرجا واحيانا اريد ان اتكلم فاجد ضيقا وكان الحرف لا يريد ان يخرج فاتجنب الحديث فاذا كنت جالس لوحدي واتذكر بعض الكلمات التي اتلعثم  اتاتاه فيها وانطقها اجد انني لا اتلعثم فيها ما ادري مالسبب هل يمكن ان يكون بسبب انني مره سقطت على وجهي ضربت بفمي واسناني على الارض ام بسبب تركيب الفم والاسنان ارجو من الدكتور محمود ان يجد لي حلا في اقرب وقت .

رد المستشار

الأخ العزيز إن ما ذكرته هو مشكل نفسية حيث أنك ذكرت أن التأتأة تأتي لك فقط عندما تكون مع الناس أما إذا كنت وحدك فلا تأتيك ، فأنت تعاني من الرهاب الاجتماعي، والرهاب الاجتماعي هو حالة تظهر لدى بعض الناس في المواقف الاجتماعية التي تتطلب المواجهة أو حتى في المواقف الاجتماعية العادية، وهذه الحالات تظهر لدى بعض الناس في شكل تلعثم في الكلام أو شعور بالضيقة والتوتر ومحاولة تجنب الموقف بسرعة، والبعض قد يتعرق لدرجة كبيرة أو يأتيه الشعور بالدوخة أو فقدان السيطرة على الموقف.

وأرشدك بالآتي :

- أن تعيد تقييم نفسك، لأن الإنسان الذي يعتقد بأنه غير مجيد لأدائه كثيرًا ما يكون هنالك مبالغة في مشاعره ويكون قد حكم على نفسه أحكامًا ليست صحيحة، بمعنى أنه قد جسم وزاد من حجم المشكلة وهي في الواقع تكون أقل كثيرًا مما يتصوره، هذه ظاهرة نفسية معروفة  فإذن الذي أود منك أن تتصوره وتقتنع به أن مشكلتك ليست بالضخامة وليست بالحجم وليست بالشدة التي تظنها.

- أؤكد لك أن الآخرين لا يقومون بمراقبتك ولا أعتقد أنه يأتي إلى انتباهٍ هذا التلعثم وعدم القدرة على التعبير؛ لأنك في الغالب تكون تعبر بصورة جيدة ولكنك لا تلاحظ ذلك وتتصور خلاف ذلك وذلك لأسباب نفسية .

- يمكنك القيام بتمارين سلوكية بسيطة هي مفيدة ولكنها تتطلب المداومة، فعلى سبيل المثال: وأنت جالس في مكان هادئ تصورأنك تقوم بعرض موضوع أو تلقي محاضرة أمام مجموعة من الناس وأنت المتحدث الرئيسي وقمت بتقديم المحاضرة وكان تقديمًا جيدًا، وبعد ذلك حصل نقاش وقمت بالاستماع إلى التداخلات المختلفة وقمت بالإجابة عليها، عش هذا الخيال لمدة لا تقل عن خمسة عشر دقيقة يوميًا، هذا ضروري جدًّا ، والذي أرجوه هو أن تقوم بنفس الخيال مرة أخرى – خيال المواجهة – وأنك تلقي محاضرة أو تشارك في ندوة أو تقدم عرضا لموضوع معين أمام الآخرين، وقم بتسجيل ما سوف تقوله، أي قم بلعب الدور أو تمثيل الدور كما هو واقع، وهذا نسميه أيضًا بـ  السيكودراما Psychodrama أو الدراما النفسية   أو  تمثيل الأدوار  ، وهذا ذو فائدة كبيرة  وبعد أن تسجل على المسجل ما قمت بإلقائه قم بالاستماع إليه مرة أخرى وبكل تمعن ودقة  هذا التمرين وجد أنه يرفع كثيرًا من ثقة الإنسان بنفسه ويعطيه الشعور بالراحة والاسترخاء مما يحسن من أدائه  ، وحاول أن تتكلم ببطء وبصوت عالي، وحاول أن تربط الكلام بالتنفس، بمعنى أن تأخذ نفسًا عميقًا وبسيطًا في بداية الكلام خاصة حين تخاطب الآخرين ، ولقد وجد أن تلاوة القرآن وتعلم مخارج الحروف بصورة صحيحة تساعد الإنسان في المخاطبات الاجتماعية وترفع من مهاراته، فكن حريصًا على ذلك .

وعليك حين تتحدث إلى الناس أن تتجنب اللغة الحركية، بمعنى ألا تكثر من استعمال يديك إلا حين يكون مطلوبًا، وحاول أن تتبسم في وجوه الآخرين وأن تكون منبسطًا ومنشرحًا، وتذكر أن الذي تخاطبه إنسان مثلك وليس أحسن وليس بأفضل منك في أي شيء، هذا شعور مهم وضروري جدًّا، وحاول أن تنظر إلى الناس في وجوههم ولا تتجنب ذلك، وهذه أيضًا مهارة اجتماعية ضرورية ومفيدة .


 لا أستطيع أن أحادث خطيبى

السلام عليكم

كنت قد ارسلت مشكلتي لكن لم اقرا حلا لها علما بان ذلك قبل شهراشعر بان الله اكرمني باني وجدت موقعكم وادعو الله ان يكرمني بحلها وتكونوا سببا في تفريج ضيقتي مشكلتي انا فتاة ابلغ من العمر22 سنه من السعوديه اعيش الان فترة الملكه كتبنا العقد وبعد شهر ونصف بأذن الله الدخله خطيبي انسان رومنسي ويتمنى مني ان اكون كذلك ولكن مشكلتي اني خجوله جدا جدا جدا كثيرة الصمت وهادئه ولكن هو لا يحب طبعي وهدوئي و كذلك خجلي الذي يسبب له الملل يريد ان يسمع مني كلمات الحب والدلال كأي رجل انا لااخفيكم سرا بأني احبه كثيرا واتمنى ان اكون كما يريد ولا الومه ولكني اشعر بالقلق لاني لااستطيع القيام بذلك مع العلم باننا نتحدث مع بعضنا تقريبا كل يوم محاولة منه تقليل الخجل لدي وكسر الحواجز فيما بيننا وحينما اقول له بان هذا الحجل سينتهي بعد الزواج يرد علي تارتا بأنه يتمنى ذلك واحيانا اخرى يقول لي بأنه يخشى استمرار الخجل ويعلل ذلك باننا نتحدث يوميا ومن المفترض ان خجلي انتهى او على الاقل يقل حدته علما ان فترة الملكه بيننا اكملت السنه وانا اخشى كثيرا ان استمر على ماانا عليه وابقى خجوله وان يتملل مني ويبحث عن غيري وكما تعلمون اصبحت هناك مغريات كثيره والزمن اصبح مليء بالفاتنات ومما يزيد قلقي ان جميع الفتيات لايشعرون بالخجل بالعكس تتحدث مع خطيبها بكلمات رقيقه تمتلك فيها قلبه عكسي تماما اتمنى منكم انقاذي وارجو من الله لي ولكم السعاده في الدنيا الاخره .

رد المستشار

الأخت الكريمة لا تقلقي فمشكلتك لها حلاً بإذن الله أختي الكريمة إن تنشئتك قد أثرت عليك وجعلتك خجوله خجوله من رغباتك خجوله من مشاعرك لذا فعندما تم خطبتك لم تستطيعي أن تتواصلي مع خطيبك بالشكل الطبيعي الذي تتواصل فيه معظم الفتيات أقرانك مع خطابهم ،

وأرشدك أختي الكريمة بالآتي لعلاج خجلك :

- حاولي أن تكتبي رسالة إلى نفسك عندما تكون لديك مشاعر داخلية حول موضوع معين وتريدى التعبير عنها، وإذا لم تكوني راغبه في الكتابة لا بأس من استخدام آلة تسجيل واستمعي للشريط أو اقرئي الرسالة بعد الانتهاء من التسجيل أو الكتابة

- حاولى أن تكتسبي الثقة بنفسك وبقدراتك من خلال كتابة نقاط ضعفك كما تريها في عمود خاص واكتب مقابل كل نقطة ضعف الصفة أو المضادة لنقطة ضعفك مثال:

 لا أثق بالآخرين ........ أثق بنفسي ، الآخرون يكرهونني ........ أنا محبوب من الآخرين

- بعد كتابة المشاعر المتعارضة، حاولي أن تفكري بنفسك وبسلوكك على أنك تتمتع بالمواصفات والمبادئ الصحية  

- حاولي أن تتخيلي مواقف سوف تسبب لك القلق والارتباك والإحراج لأنك خجولة، وحاولي بالمقابل أن تفكري بما كنت ستفعله لو لم تكن خجولا واستمري يوميا على نفس المنوال ولمدة أسبوع  وبعدها إذا واجهت على أرض الواقع موقفا طبق ما فكرت به .


 طموح الي ابعد الحدود

تحية واحتراما

سيدي الكريم انا شاب اسمي عبدالكريم 34 سنة تونسي مشكلتي اني طموح الي ابعد الحدود هناك شئ ما بداخلي يحدثني باني شخص غير عادي وأني سأنجز للبشرية شئ ما وبالتوازي أشعر بشئ يريد أن ينبثق من داخلي ماهو؟ لا أدري؟

سيدي الكريم: لقد أصبحت مدمن الإطلاع علي الكتب والمواقع الطب النفسي أبحث عن ّذاتي علني أجد مايشفي ويجيب عن تساؤلاتي علما

سيدي الكريم أني لا أشتكي من أي مرض كان مستوايا التعليمي 3 ثانوي أعزب الحمد لله حالتي المادية ميسورة ووسيم ذو أخلاق عالية بشهادة الجميع ولي مكانة جيدة بين الناس يعني لاشئ يقلقني من هذه النواحي

 أمنيتي في الحياة هي أن أصبح رجل أعمال ناجح وصالح سيدي الكريم:هل يمكن لعنايتكم الموقرة وصف حالتي وتشخيصها وإعطائي منهاج أرتقي به سلم النجاح ؟ولكم سديد النظر سيدي الكريم ووفقنا ووفقكم الله تعالى لما هو خير وصلاح وشكرا والسلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته .

رد المستشار

أخي العزيز  من وصفك لشخصيتك ارى انك تتميز بشخصية طموحة ترنو الى التقدم والنجاح ولكن التقدم والنجاح يحتاج الى الكثير من العمل والتعلم والصبر والاطلاع ولا يأتى بالتمنى واحلام اليقظة

فاذا كنت من الاوائل المتفوقين فى دراستك فانصحك بالحصول على الدورات التدريبية فى مجال الحاسب الالى والغات والاطلاع على الجديد فى مجال العلوم والتكنولوجيا وذلك من خلال الانترنت

اما اذا كنت فقط حالما كما يحدث للكثير من الشباب وهو ما نطلق علية احلام اليقظه .. وأحلام اليقظة ليست بهذا السوء الذي تتصوره، فهي أيضاً وسيلة خلق إيجابية يحتاجها العديد من الكتاب والشعراء وأصحاب الفكر الخاص حتى تتبلور بعض الأفكار التي تدور برؤوسهم. ثم أنها أيضاً تنفس عن بعض المشاكل التي تواجهنا جميعاً بصورة يومية قد يعجز البعض عن حلها، فبدلاً من أن يشعر بالغضب أو الإحباط تجد متنفساً لها في أحلام اليقظة فهي كما ترى تفيد في كثير من الأحيان.
ولكن المشكلة عندك تختلف في أنها تأخذ كثيراً من الوقت وهو ما يزيد القلق  فتتضخم  المشاكل

. فاحلم كما شئت بالنجاح والتفوق وحول تلك الأحلام إلى طاقة حركة تزيد بها مجهودك في الاستذكار. واحلم بأنك ستنهي 100 صفحة في اليوم وأن الآخرين سيعجبون بذكائك وقدرتك على الاستيعاب وأبدأ في الاستذكار قدر ما تستطيع، سوف تجد أنك أنهيت عدداً ضخماً من الصفحات. تستطيع أيضاً تحويل أحلام يقظتك إلى طاقة رياضية وهذا شيء هام فلتمارس إحدى أنواع الرياضات يومياً ولمدة ساعة سوف تجد أحلامك تلك هي أيضاً متنفساً في تلك الرياضة. واظب على وضوءك وصلاتك في مواعيد الصلاة تقل حدة تلك الأحلام وإلى حد بعيد.


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية